الوكالة الأولى المتخصصة بأنباء الملكية الفكرية في العالم
عضو في طلال أبوغزاله العالمية

banner

اقتصادية دبي: 83% نمو رخص "تاجر" الصادرة خلال النصف الأول من 2020

05-تموز-2020 | المصدر : وكالة أبو غزاله لأنباء الملكية الفكرية | عدد الزيارات : 373
دبي - أظهر تقرير صادر عن قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي ارتفاع رخص "تاجر"، المعنية بترخيص المشاريع المدارة عبر وسائل التواصل الاجتماعي وشبكة الإنترنت، والصادرة خلال النصف الأول من العام الجاري بنسبة 83%، حيث تم إصدار 1947 رخصة خلال أول ستة أشهر من 2020 مقارنة مع 1064 رخصة تاجر صادرة خلال النصف الأول من العام الماضي، الأمر الذي يؤكد النمو الذي تشهده دبي كوجهة رائدة للمشاريع الرقمية الناشئة والمتخصصة بالتجارة الإلكترونية، وفقا لما ذكره الموقع الرسمي لاقتصادية دبي.

وأشار التقرير إلى ارتفاع رخص تاجر الصادرة خلال شهر يونيو 2020 بنسبة 163% حيث تم إصدار 577 رخصة تاجر مقارنةً مع 219 رخصة صادرة خلال يونيو 2019. ويؤكد التقرير ما توفره استراتيجية دبي للتجارة الإلكترونية من بيئة مثالية لتأسيس ونمو المشاريع المبتكرة والاستفادة من الفرصة الواعدة التي توفرها الإمارة في قطاع التجارة الإلكترونية وسائر القطاعات بوصفها مركزاً دولياً مرموقاً للأعمال وحاضنة عالمياً للابتكار والمشاريع الإبداعية.

أطلقت اقتصادية دبي 'رخصة تاجر'، التي تصدر إلكترونياً، في إطار حرصها على تعزيز التجارة الإلكترونية وتنافسية اقتصاد الإمارة، إلى جانب تحقيق رؤية الحكومة الرشيدة في التحول الرقمي وبناء الوعي حول المنصات التي تسهل مزاولة الأنشطة التجارية. وقد نجحت إمارة دبي نجحت بفضل بنيتها اللوجستية المتطورة ونسبة الإقبال على استخدام الإنترنت الملحوظة الفترة القليلة السابقة في ترسيخ التحول الذكي وتحويله إلى نهج ناجح، حيث عززت الثورة الصناعية الرابعة من اعتماد التجارة الإلكترونية نموذجاً استثنائياً لممارسة أنشطة الأعمال.

وتركز اقتصادية دبي على دعم المشاريع الناشئة للشباب من حاملي "رخصة التاجر" ومساعدتهم على تسويق منتجاتهم إلكترونياً، وذلك بالشراكة مع القطاعين العام والخاص وتوفير التسهيلات لهم، إلى جانب فتح قنوات جديدة عبر تعزيز التعاون مع كبرى منافذ البيع الأمر الذي يعكس استراتيجيتها الرامية إلى سهولة ممارسة الأعمال ودعم القدرة التنافسية التنموية لدبي.

ويبلغ العدد الإجمالي للأنشطة في رخصة تاجر 382 نشاط، ويسمح للرخصة الواحدة الحصول على عشرة أنشطة على أن تكون متناسقة ضمن مجموعة أنشطة. وركزت معظم أنشطة رخص تاجر الصادرة منذ الإطلاق وحتى نهاية شهر يونيو 2020 على نشاط خدمات التوجيه لتطوير أسلوب الحياة، خدمات التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مجمع للتعامل الإلكتروني، خدمات تطوير وإدارة مواقع التواصل الاجتماعي، تجارة العطور ومستحضرات التجميل، الإدارة التسويقية، خدمات إدارة المشاريع، تصميم مواقع الشبكة المعلوماتية (الإنترنت)، خياطة الملابس النسائية وتطريزها، وتجارة الملابس الجاهزة.

وأوضح التقرير أن معظم أنشطة رخصة تاجر الصادرة منذ الإطلاق وحتى نهاية شهر يونيو 2020 ركزت على مجموعة "تقنية المعلومات" والتي تضم 17 نشاط؛ ثم "الأزياء والموضة" والتي تضم 33 نشاط؛ تليها مجموعة "خدمات شخصية تجارية أخرى" وتضم 13 أنشطة؛ ومجموعة "الخياطة النسائية والتصميم" وتضم ثلاثة أنشطة، ومجموعة "تحضير الوجبات الخفيفة" والتي تشمل 7 أنشطة، ومجموعة "الوساطة التجارية" وتضم نشاطين، ومجموعة "الحفلات" وتضم 8 أنشطة، ومجموعة "المشاغل اليدوية" وتضم 13 نشاط، ومجموعة "الإلكترونيات" وتضم 17 نشاط، ومجموعة "تنظيم المعارض" وتضم خمسة أنشطة. ويصل إجمالي المجموعات التابعة لرخصة تاجر إلى 82 مجموعة متنوعة.

وتهدف اقتصادية دبي من خلال رخصة تاجر إلى تنظيم عملية ممارسة العمل التجاري الإلكتروني، وإيجاد منصة لدعم وتطوير التجارة، وربط المتعامل مع التجار مباشرة. وتشمل ضوابط رخصة تاجر أنه لا يمكن فتح محل تجاري، ويمكن إصدار تأشيرة ل 3 عمال فقط إذا كان مالك الرخصة مواطن 100%، وحق الرجوع القانوني يكون على الفرد نفسه صاحب الرخصة.

ويتم الحصول على رخصة "تاجر" إلكترونياً في دقائق معدودة من المنزل وذلك من خلال التسجيل عبر الموقع الإلكتروني dedtrader.ae واتباع الخطوات من خلال تسجيل بيانات الهوية الإماراتية، ومن ثم اختيار نوع النشاط، وتحديد الاسم التجاري، وذكر حسابات مواقع التواصل الاجتماعي التي تتم من خلالها عملية عرض المنتجات والخدمات.

وتضم مميزات الحصول على رخصة تاجر كل من إصدار بطاقة المنشأة، الاستفادة من التسهيلات البنكية، عرض المنتجات في منافذ البيع (الشركاء)، الحصول على عضوية غرفة دبي للأنشطة التجارية، الحصول على رمز المستورد الجمركي لتسهيل الاستيراد والتصدير عن طريق dubaitrade.ae، المشاركة في المعارض والمؤتمرات وورش العمل، التعاقد مع شركات التوظيف المؤقت، وتوفير مساحات للعمل (الشركاء).
مشاركة



مقالات ذات صلة