الوكالة الأولى المتخصصة بأنباء الملكية الفكرية في العالم
عضو في طلال أبوغزاله العالمية

banner

انعقاد "المؤتمر العربي لقياس الأثر الاجتماعي" برعاية سمو الشيخ النعيمي وبحضور الدكتور طلال أبوغزاله كضيف شرف

01-تشرين الثاني-2020 | المصدر : وكالة أبو غزاله لأنباء الملكية الفكرية | عدد الزيارات : 216
انعقاد "المؤتمر العربي لقياس الأثر الاجتماعي" برعاية سمو الشيخ النعيمي وبحضور الدكتور طلال أبوغزاله كضيف شرف

خاص بوكالة طلال أبوغزاله لأنباء التعليم 

عمان - نظم الاتحاد الدولي للمسؤولية المجتمعية بالشراكة مع المجلس العربي لقياس وإدارة الأثر الاجتماعي (أعمق)، وبالتعاون مع المركز العالمي للتنمية المستدامة  فعاليات " المؤتمر العربي لقياس الأثر الاجتماعي لعام 2020م"، عبر تطبيق زوم، برعاية فخرية من سمو الشيخ الدكتور عبدالعزيز بن علي النعيمي مستشار حاكم عجمان السفير الدولي للمسؤولية المجتمعية، وبمشاركة ضيف شرف المؤتمر سعادة الدكتور طلال أبوغزاله العضو الشرفي للاتحاد الدولي للمسؤولية المجتمعية.

وقال سمو الشيخ الدكتور عبدالعزيز بن علي النعيمي خلال افتتاحه فعاليات المؤتمر: "يسعدني أن أكون معكم راعيا فخريا للمؤتمر، والذي ينظم لأول مرة في المنطقة العربية، بمشاركة نخبة متميزة من العلماء والخبراء في مجالات إدارة وقياس الأثر"،

وأضاف سموه "الاستثمار الاجتماعي من العلوم الحديثة، التي بدأ الاهتمام بها يتزايد على المستوى العالمي، لأنها تحقق للمستثمرين عوائد مضاعفة ومتنوعة ...وإذ أشيد بالمنظمين لهذا المؤتمر تنظيمهم له في هذا الوقت الهام، والذي أصبح واجب ترشيد الاستثمار لتحقيق عوائد مجتمعية أمر ليس من نافلة الأعمال، بل هو ضرورة".

من جانبه قدم سعادة الدكتور طلال أبوغزاله رئيس ومؤسس مجموعة "طلال أبوغزاله العالمية" العضو الشرفي للاتحاد الدولي للمسؤولية المجتمعية- ضيف شرف المؤتمر كلمة ركز فيها على عدة محاور أبرزها أن تنظيم مؤتمر متخصص في مجال قياس الأثر الاجتماعي، أمر بالغ الأهمية حيث أن منظمة الأمم المتحدة اهتمت بهذا المجال وشكلت لجنة رفيعة المستوى لوضع معايير لقياس الأثر الاجتماعي للمشروعات الاقتصادية.

وبين أن موضوع قياس الأثر الاجتماعي ارتبط بالمسؤولية المجتمعية وتطبيقاتها، ولذلك فإن برنامج الميثاق العالمي للأمم المتحدة، مبادرة دولية عززت توجيه المؤسسات والشركات نحو التطبيقات ذات الممارسات المسؤولة. 

واقترح الدكتور أبوغزاله تشكيل لجنة عربية عليا متخصصة، تكون انطلاقتها من المؤتمر، لتضع معايير معنية بقياس الأثر الاجتماعي تراعي الخصوصية الثقافية والمجتمعية للمنطقة العربية.

وتم خلال المؤتمر والذي شارك فيه 33 متحدثا وخبيرا من المنطقة العربية ومن خارجها، استعراض تجارب عديدة في مجال قياس الأثر، وانعكاس ذلك بصورة إيجابية على مخرجات أعمال المؤسسات والشركات عبر أوراق عمل وتجارب لاقت استحسان المتابعين. وتم كذلك تقديم ورش عمل قدمها خبراء ومتخصصين في مجالات قياس العائد الاجتماعي وتصميم المبادرات المجتمعية.

 
مشاركة



مقالات ذات صلة